ألعاب لطيفة للملاطفة الزوجية

بواسطة | نوفمبر 10, 2014
6221 مشاهدة | 0 التعليقات

ألعاب لطيفة للملاطفة الزوجية
إن كانت الزوجة جريئة في التعبير عن رغبتها في ممارسة الجنس مع زوجها أو إن لم تكن تملك تلك الجرأة في كلى الحالتين ستحتاج لأساليب تبدأ منها جرأتها أو تهبها القدرة على البداية بدون خجل .. ومن ألطف وأظرف وأمتع تلك الأساليب ألعاب شقية مثيرة .. لكلا الزوجين .. تسبق المداعبة .. ولا تخلوا من مواقف طريفة ألعاب لطيفة للملاطفة الزوجية .

1ـ أكل التفاحة:

كثيراً ما نشاهدها في الأفلام الرومانسية العاطفية .. حيث يتواجه وجه الزوجين ويركزان النظر لبعضهما ويخاطبان بعضهما بلغة العيون أثناء توسط تفاحه محمولة على سكين يأكل كل من طرفة ويقضم حتى تنتهي بقبلة حميمة بعد طول انتظار.

2ـ أعرف ما هذا؟

من آداب الجماع تناول الفاكهة على فراش الزوجية .. فما على الزوجة غير تعصب عيني زوجها وتناوله هي بيديها الفاكهة وتسأله في كل مرة ما هذا ؟ .. وهذا؟؟ ويا حبذا لو حاولت مرة بيديها ومرة بشفتيها بسرعة خاطفة .. ومرة تجعله يمسك بها هو وتوهمه أنها ستضعها في فمه .. وتتناولها هي بسرعة .. .. وفي النهاية تأتي بحبه صغيره من الفاكهة أو قطعة صغيرة .. وتناله إياها وتسابقه إليها .

3ـ أشرب من يدي

العصير الطازج لذيذ في أيام الحر .. ولكنه ما ألذ طعمه لو أنت قدمته وسقيته لزوجك بيديك وفي نهاية الكوب أبقي على القليل لتسكبيه عليه .. وعندما يسارع ليمسحه قولي له أنا من سيفعل .. وسابقيه إما بلعق ما سكب عليه بلسانك بغض النظر أين سكب !! أو امسحيه بمنديل بطريقة مثيرة .. تبدأ بها مداعبه حنونة .

4ـ شيء ما عالق في ثيابك

مزحة ظريفة .. وأنت تتحادثين مع زوجك .. اصمتي في وقت يحمد فيه الصمت وركزي نظرك على أذن زوجك وقولي : ماهذا ؟ثم قبليه .. وبعدها افتحي حديث صغير .. واصمتي .. وركزي نظرك على إحدى يديه وقولي : ما هذا ؟ .. قبليه و أنكري وجود شيئ وبالتالي سيكون قد فهم مقصدك .. فردي بضحكة ناعمة !



الإخوة / متصفحي أنا وياك نحيطكم علماُ ان


- عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية.


- والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


- اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره.


- أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده.


- الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية.


- لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية.